بعد اتهامها بالعنصرية.. يسرا اللوزي تعتذر

يسرا اللوزي (instagram.com/yousra.lozi)

يسرا اللوزي (instagram.com/yousra.lozi)

واجهت الفنانة المصرية يسرا اللوزي انتقادًا لاذعًا بعد أن ظهرت في حفل عرض الأزياء الخاص بالمصمم المصري هاني البحيري، حين استعانت بشابين اثنين من أصحاب البشرة السمراء ليحملوا معها فستانها الذي ظهرت فيه بنهاية العرض.

ووُجهت اتهامات بالعنصرية للفنانة المصرية والمصمم هاني البحيري خاصة وأن الشابين ظهرا بشكل قريب من العبيد (على حد وصف الجمهور).

تعليقات روّاد مواقع التواصل الاجتماعي على الصورة التي ظهر فيها شابين من أصحاب البشرة السمراء يحملان ذيل الفستان الخاص بيسرا، ويظهران عاريي الصدر، أجبرت الفنانة المصرية على الاعتذار.

وكتبت يسرا عبر حسابها الرسمي على موقع التدوين “تويتر” اعتذارًا جاء فيه: “أعتذر انا يسرا اللوزي عما أخذ علي أثناء عرض الأزياء على أنه تصرف عنصري.. لذلك وجب الاعتذار حيث إنني شاركت في هذا العرض كضيفة شرف وما حدث لم يكن هو المخطط الأصلي، فقد تم هذا التغيير المفاجئ من قِبل منظمي العرض مجرد ثوانِ قبل صعودي على خشبة المسرح، و كان من الواجب علىّ أن أرفضه”.

وتابعت : “للأسف لعب التوتر والارتباك دورهما بسبب ثقل الفستان وعدم تمكني من أخد خطوة أثناء ارتدائه دون مساعدة، وبالتالي لم أتمكن من استيعاب هول الموقف ولذلك وجب علىّ توضيح موقفى ضد العنصرية والتمييز بكافة أنواعهما، فأرجو قبول اعتذاري”.

من جهته قرر المصمم هاني البحيري هو الآخر أن يوضح سبب  استعانته بشابين اثنين خلال عرض أغلى فستان في مصر والوطن العربب، والذب بلغت قيمته خمس ملايين دولار، أب ما يعادل قرابة 87.5 مليون جنيهً.

وقال البحيري:” زمن العبيد انتهى وأنا لا أفرق بين الناس على حسب لونهم أبدًا، ومن يعرفني جيدًا يعلم أن هذا ليس مبدأي فى العمل، ولكن هذين الرجلين يعملان فى شركة المجوهرات المشاركة بالألماس المتواجد بالفستان، فرفيق أنطوان مالك الشركة رشح تواجدهما لحمل الفستان مع الفنان يسرا اللوزي من ثقل وزنه حيث يصل لـ 150 كيلو”.

لمزيد من ترفيه:

يسرا اللوزي تتحدث لأول مرة عن مرض طفلتها 

شاهد (نيولوك) يسرا اللوزي